نظام سياسيّ

من رؤية بيديا
اذهب إلى: تصفح، ابحث

نظام سياسيّ/ Political/ Système politique: النظام السياسيّ هو عبارة عن مجموعة من القواعد الدستوريّة والقانونيّة والمؤسّسات والأجهزة والسلط المترابطة فيما بينها، والّتي تحدّد طبيعة نظام الحكم في الدولة، ووسائل وكيفيّات ممارسة السلطة وأهدافها، وموقع الأفراد فيها والحقوق والحرّيّات المخوّلة لهم.

والنظام السياسيّ هو نظام اجتماعيّ، يتولّى ممارسة العديد من الوظائف، كتحقيق الأمن الداخليّ والخارجيّ، وتدبير الموارد والثروات العموميّة، والإشراف على القضاء، ووضع القوانين، والحرص على تنفيذها، وإنزال العقوبات في حقّ المخالفين لها، وتقديم الخدمات العموميّة، والحرص على اتخاذ كلّ التدابير والإجراءات الرامية لتحقيق المصلحة العامّة.

والنظام السياسيّ هو- من الناحية الشكليّة- جميع المؤسّسات الّتي تتولّى ممارسة السلطة العموميّة، وتشارك في صناعة القرارات السياسيّة في الدولة. ويتكوّن النظام السياسيّ في جميع الدول من سلطات ثلاث، سلطة تشريعيّة تتولّى وضع وسنّ القوانين، ومراقبة الأعمال الحكوميّة، وسلطة تنفيذيّة تتولّى تنفيذ القوانين الصادرة عن البرلمان، والإشراف على مختلف الإدارات والمرافق العموميّة، وسلطة قضائيّة تقوم بوظيفة الفصل في المنازعات المعروضة عليها، طبقاً للقوانين الجاري بها العمل، سواء في القضايا المرتبطة بنزاع بين الأفراد فيما بينهم، أو في تلك المتعلّقة بنزاع بين الأفراد من جهة، والإدارات والمؤسّسات العموميّة، من جهة أخرى. وتتنوّع أشكال الأنظمة السياسيّة المعمول بها في العالم، ويمكن التمييز- عموماً-

  1. بين الأنظمة البرلمانيّة، والّتي تكون فيها السلطة التنفيذيّة منبثقة عن الأغلبيّة البرلمانيّة، وأبرز نموذج لها هو النظام السياسيّ البريطانيّ.
  2. وأنظمة الحكم الرئاسيّة، الّتي تكون فيها السلطة التنفيذيّة منبثقة من انتخابات رئاسيّة، وأهمّ نموذج لها هو النظام السياسيّ المعمول به في الولايات المتّحدة الأمريكيّة.
  3. وأنظمة الحكم المجلسيّة؛ حيث يقوم البرلمان بتعيين الحكومة، وهذا هو النظام المعمول به في سويسرا.

ومفهوم النظام السياسيّ، هو مفهوم عامّ، قد يتّسع؛ ليشمل مختلف العناصر والقواعد والمؤسّسات الّتي تتدخّل في عمليّة صنع القرار السياسيّ، الّتي تديرها السلطة السياسيّة، وبذلك فهو حصيلة التفاعل الذي يتمّ بين مختلف مكوّنات الدولة. وبذلك فالنظام السياسيّ أعمّ من سلطات الدولة؛ حيث يشمل ويهمّ كلّ مؤسّسات المجتمع، وهذا ما يخلق التمايز والتفاوت بين مختلف الأنظمة السياسيّة الموجودة في العالم. وقد يكون النظام السياسيّ نظاماً مستبدّاً شموليّاً، كما قد يكون ديمقراطيّاً، وقد يكون في طريق الانتقال الديمقراطيّ. وأفضل نظام سياسيّ هو الذي يعمل بقواعد ومبادئ الديمقراطيّة، ويحترم الحقوق والحريّات الفرديّة والجماعيّة. [١]

هوامش

مصادر

  1. موسوعة المفاهيم الأساسيّة في العلوم الإنسانيّة والفلسفيّة، عربيّ، إنكليزيّ، فرنسيّ، المؤلّف: محمّد سبيلا، ونوح الهرمونيّ، الطبعة الأولى 2017، منشورات المتوسّط ميلانو إيطاليا، بالتعاون مع المركز العلميّ العربيّ للأبحاث والدراسات الإنسانيّة، الرباط